هل سيكون زوجك أبا صالحا لأطفالك؟

دائما المراه تكون فى موضع الشك فى كل شىء حولها، ودائما يطرأ على ذهنها عده تساؤلات، هل سأحب زوجى حب حقيقي ؟ هل زوجى سيحبنى بعد الزواج كسابق عهدة ؟، وهل سيكون زوجا صالحا لى يرعانى ويراعى الله في زوجته ؟، هل سأكون زوجه صالحة ؟

ودائما يكون هناك سؤال أخر ولكن المرأه تؤجله الى بعد الزواج، او عند معرفه خبر الحمل، وهو هل سيكون زوجي أبا صالحا لمولودنا ؟ هل انا مؤهله لكى اصبح ام ؟ ،وهل سأكون على قدر من المسئوليه لتحمل ذلك ؟

لذلك قام المدرب النفسى الدكتور احمد ابراهيم، بتقديم عده نصائح للاجابه على سؤال هل سيصبح زوجى أبا صالحا ام لا ؟ ،ويقوم بسرد عده صفات اذا كانت متواجده فى الرجل، فاعلمى ان زوجك سيكون أبا صالحا، ويراعى طفلك رعايه جيده وهى :

اولا : ان يكون لديه القدرة على التحكم فى اعصابه، وفى اوقات الغضب يستطيع ان يقوم باستعمال عقله أولا لاحتواء الموقف جيدا.

ثانيا : اذا كان زوجك يقوم بمساعتك فى اعمال المنزل، فان ذلك يدل على انه شخص متعاون وانه انسان حنون، فسيكون ابا متعاونا فى تربيه طفله حنونا عليه.

ثالثا : ان يكون دائما مطلعا على احتياجاتك ،ومتى يكون قريب منك ومتى يكون فى منأى عنك، ومتى يبدا فى الحديث معك، ومتى يصمت وكيف يعرف انك فى وقت غضب وتخفيه.

رابعا : ان يكون شخصا عاشقا للمرح، فهذا يدل على انه سيقوم بتخفيف الضغوط اليوم عنكى، سواء كانت ضغط فى العمل او فى الاعمال اليوميه للمنزل.

خامسا : اذا طلب بنفسه منكى ان تحدث عمليه الحمل، لانه يرغب فى أن يكون أبا لطفل يرعاه فهذا يدل على حبه الشديد للاطفال.

سادسا : أن يكون معتمدا على نفسه، ولا يقلق زوجته لكى تفعل له شىء، هو يستطيع بنفسه القيام به.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*