بوستات عن الصحاب الأوفياء مكتوبة أقوال عن الأصدقاء

لا شك أن الصداقة تعتبر واحدة من أهم العلاقات الإنسانية، ولابد أن يكون لك صديق أو أكثر أثناء رحلتك في الحياة، فإذا أردت أن تمدح خيرا جاء منه أو تذم صاحب غدر بك فإليك أهم بوستات للصحاب وأكثرها تعبيرا وصدقا.

بوستات للصحاب الأوفياء

في البداية يجب أن تعرف أن كلمة صديق لا يمكن أن تطلقها على أي شخص، وإنما يظهر الصديق الحقيقي مع مرور الأيام والشدائد، ولعلك تعرف أن كل صديق حقيقي هو في الواقع صديق وفي، وإليك بعض المنشورات التي تصف صداقة الأزفياء:

  • الصديق كالوطن، إذا بدأت بالابتعاد عنه سوف تشعر بالغربة.
  • الصديق هو مظلة سوف تشعر بحاجتك الشديدة لها إذا اشتد المطر.
  • ربما صديق هي كلمة تجمع في حروفها بين الصدق والدم الواحد واليد الواحدة والقلب الواحد.
  • يمكنك ان تعرف الصديق الوفي في اليوم الذي تغلق فيه الدنيا أبوابها أمامك.
  • لا يمكن أن تعيش براحة طالما لا تملك صديق تحكي له ما يشغلك وأنت واثق تماما أنه لن يسيء فهمك، بل سوف يدعمك ويقف إلى جانبك.
  • الصداقة الحقيقة تجدها بين شخصين تلاحما في شخصية واحدة.
  • إذا ظهرت أمام الأخرين بأقبح شكل فلابد أن يري الصاحب حقيقة قلبي.
  • إذا كان لديك صديق حقيقي واحد فأنت تملك الدنيا باسرها.
  • أنت لست صديق فحسب، أنت أخ لم تلده أمي.
  • وهل يُنسي صديق وقف إلى جانبي يوم الشدة!
  • يا صديقي إذا شعرت يوما ما بالألم فتأكد أنني هنا من أجلك.

بوستات للصحاب

بوستات للصحاب مكتوبة

الأصدقاء لا يصنعون في يوم واحد، وانت تعرف جيدا أن الصداقة هي واحدة من العلاقات الإنسانية التي لا تعتمد على الدم أو ما شابه، وإنما هي أرواح تلاقت واطمأنت إلى بعضها ودعم كل منهما الآخر متى احتاج إليه، ومن أجمل ما قيل عن هذا المعنى:

  • قيمة الصداقة الحقيقية مثل التحف الثمينة التي تزداد قيمتها كلما مر الوقت.
  • لا تظن أن الصداقة تزدهر بالمحادثات اليومية، إنما تتغذى على أن يكون الأصدقاء مخلصين وإلى جانبك متى احتجت إليهم.
  • الصاحب هو حظك او نصيبك الذي رزقك الله إياه، فقد يكون سندك في الحياة أو درس تتعلم منه الكثير.
  • قد يكون صاحبك هو وسيلتك الوحيدة للإقبال على الحياة.
  • صديقك الحقيقي هو من يحفظ سرك ويوجه عيبك ويثني عليك أمام الآخرين.

أجمل الأقوال عن الصحاب

لقد تفننت الأقوال في وصف الصديق والصداقة ومن أجملها:

  • بعضُ الأصحاب قناديل، لا تفيها القلوبُ منزلة ولا تستوفيها الأقلامُ ثناءً.
  • الأصدقاء ما هم إلى قطعة السكر في الحياة المرة.
  • ليس الأمر بكثرة الأصدقاء من حولك، ربما صاحب واحد يكون أغلى ما في الدنيا.
  • خير الأصحاب إذا رأى منك خيرا نشره، وإذا عرف عنك عيبا ستره، واذا ضحكت لك الدنيا لم يحسدك، واذا عبست لك الدنيا لم يتركك.
  • الصداقة ليست تعارفاً بين أشخاص وحفظ أسماء وابتسامات وزيارات وروايات يتبادلها الأفراد فيما بينهم.
  • الصديق الحقيقي هو من يرد غيبتك.
  • الجمال يجعلك تحصل على أصدقاء الشهوة أما الأخلاق فهي السبيل إلى أصدقاء العمر.
  • لدي صديق يعادل مليون نجمة تلمع في السماء، لطالما كان مضيئا ويمدني دائما بالنور.
  • تلك الحقيقة سوف تدركها يوما ما ” الأصدقاء بالشدائد وليس بطول السنين”.
  • صديقك تعرفه وقت الشدة وأنا أعرفك جيدا في الرخاء والشدة.

وفي النهاية ربما كان هذا الكلام أبسط ما يقال من بوستات للصحاب لأن الصداقة لا يمكن أن تختزلها الكلمات وإنما هي ذلك الشعور الصادق بالوفاء والإخلاص.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.