منوعات

تجربتي مع الدكتور عبدالله الثنيان

دكتور عبدالله الثنيان هو أشهر استشاري جراحات الترميم والتجميل بالمملكة العربية السعودية والذي حصل على الوسام الخاص بالملك عبدالعزيز للدرجة الأولى وسأنقل لكم اليوم تجربتي مع الدكتور عبدالله الثنيان بالتفصيل… تابعوا معي.

تجربتي مع الدكتور عبدالله الثنيان

يمتلك دكتور عبدالله الثنيان خبرة لا بأس بها بمجال التجميل، وهو ما جعلني أختاره وألجأ إليه دون تردد عندما احتجت لتجميل بمنطقة البطن، وقد كانت تجربة غاية في الإيجابية، حيث ساعدتني هذه التجربة وخبرة الطبيب بالتمتع ببطن مشدودة أكثر، وهو ما غير من مظهري الخارجي، بل وجعلني أكثر رضا أن ذاتي.

ساعدتني هذه التجربة أيضًا على التخلص من العلامات البيضاء التي كنت أعاني منها بسبب تمدد جلدي، كما تقلصت آلام منطقة الظهر لدي بالتدريج هي الأخرى، ولم يعد لدي أي زوائد جلدية مترهلة أو غير مشدودة.

التزمت بعد جراحة التجميل إلى ارتداء جزء شد البطن “مشد البطن” على مدار 3 أسابيع بعد الجراحة لمساعدة الجلد على التأقلم مع الوضع الجديد كذلك العضلات، وفي النهاية أنا شديدة الرضا والسعادة بشأن هذه التجربة.

تجربة شفط الليزر مع دكتور عبدالله الثنيان

تحكي صاحبة التجربة أنه عندما خرجت الأمور عن السيطرة وأصبح الشفط ضرورة لا مفر منها أخذ الكثير من الأشخاص في تحذيرها من الخضوع لهذا الشفط عند دكتور عبدالله، وذلك بسبب ارتفاع التكلفة المادية إلى جانب قلة خبرته؛ إلا أن صاحبة التجربة لم تعط بالًا لمثل هذه الأقاويل، وقررت خوض التجربة، وليس هي فقط؛ بل هي وأخواتها، والمفاجأة أن النتائج مرضية تمامًا، بل مبهرة، وهذا يعلمنا ضرورة عدم تصديق كل ما نسمعه.

تجربة اللقلوق مع دكتور عبدالله الثنيان

تحكي صاحبة التجربة أنها كانت تعاني بشدة من اللقلوق الذي يظهر لها إن زاد وزنها كيلوجرامًا واحدًا، وهو ما يشعرها بعدم الراحة في جسدها أو الرضا عنه. ومن هنا قررت حجز موعد لأخذ استشارة الدكتور عبدالله بعبادته جوفا، وما شجعها على ذلك هو تعامل الأم والحالات معه والحصول على نتائج إيجابية بعد كل تعامل؛ مما جعله مصدر ثقة بالنسبة للعائلة كلها.

بعد فحص الطبيب لصاحبة التجربة، قرر حاجتها لحقن بمنطقة الحدود أكثر من تحديد الفم وشفط اللقلوق، وبعد كل هذا صغر حجم وجهها، صار غاية في الجمال، صارت تتمتع بوَجنتين بارزتين ما أجملهم، حتى ذقنها أصبحت تشعر به فوق عظمة الترقوة الخاصة بها بعد منع اللقلوق له قبل الشفط والتحديد؛ وهو ما جعلني أشعر بالراحة أخيرًا.

الجميل في الأمر أنني لم أعاني من آلام سواء وقت الشفط أو بعده حتى الوقت الحالي، ربما هي خوات بسيطة للغاية تخفيها المسكنات التي يمكن طلبها من الطبيب دون أي مخاوف أو أضرار.

تجربة شفط الدهون مع دكتور عبدالله

اشتهر دكتور عبدالله بجراحاته الناجحة في شفط الدهون بنجاح بالغ، وهو ما شجعني لخوض التجربة التي استخدم معي بها أجهزة: الرينيوفيون، MD، فيزر، جي بلازما، وجهاز تثبيط وتسكين الآلام وقد حظيت على نتيجة مبهرة لم تجعلني أندم أبدًا على خوض هذه التجربة.

تجربة إزالة الندبات والجروح بالليزر مع دكتور عبدالله

بعض الجروح تترك آثار وندبات بارزة بالجلد قد يصعب معها الشعور بالرضا عن مظهر الجلد، وهو ما يجعل أصحاب مثل هذه الإصابات يبحثون عن عمليات تجميل آمنة للحد من هذه الآثار واستعادة المظهر الطبيعي للجلد.

عادةً ما تعتمد مثل هذه العمليات على تقنيات تقشير البشرة أو العلاج بالضوء للتخلص من الطبقة المتضررة ومساعدة الجلد على تكوين طبقة جديدة وسليمة تغطي الجلد، وذلك من خلال 3 أنواع ليزر، وهم:

  • الاستئصالي، والذي يخلص الجلد من الطبقة الرقيقة الخارجية منه، ويتضمن هذا النوع من العلاج ليزر غاز ثاني أكسيد الكربون.
  • غير الاستئصالي، يعمل هذا النوع على تحفيز إفراز الكولاجين بالبشرة، وهو ما يحسن من حالة البشرة، ملمسها، ولونها بمرور الوقت.
  • النابض المكثف.

يقوم الطبيب بتحديد نوع الليزر الذي يناسب البشرة، حالتها، مدى تضررها، ويقوم باستخدامه بالطريقة الصحيحة له ليتبدل حال المريض إلى حالٍ أفضل بإذن الله.

تجربة سلبية مع دكتور عبدالله الثنيان

تحكي صاحبة التجربة أنها كانت بالثالث والعشرين من العمر عندما احتاجت للخضوع لجراحة بالأنف، وقد عزمت على اختيار دكتور عبدالله لهذه الجراحة بفضل ترشيحات بعض الفتيات له لها، وقد قامت صاحبة التجربة بالفعل بحجز موعد عند الطبيب بعيادات جوفا، وبعد الاطلاع على الأنف وحالته؛ قرر حاجتي إلى عملية رفع، وتخفيف عرض؛ بسبب زيادة عرض أنفي دون غضروف مع كبر حجمه.

أخبرت الطبيب بحاجتي إلى تصغير أرنبة أنفي وتم الإتفاق؛ لأخضع عقب 14 يومًا للجراحة، الذي كررت عليه احتياجاتي من العملية قبل الدخول إلى غرفة الجراحة، وقد أخبرني أن كل شيء سيكون على أكمل وجه وما عليّ شيء؛ إلا إنني بعد 14 يومًا من الجراحة ومع موعد مراجعتي لم أشعر بأي تغير في شكل أنفي لا أنا ولا من حولي وندمت على هذه التجربة.

رغم رفع الطبيب للأنف؛ إلا أن الرفع خفيف للغاية، ليس كما كنت أتمنى، كما أن فتحتي الأنف غير متساويتين في الوقت الحالي؛ فَفتحة الجزء الأيمن أكثر طولًا من الجزء الأيسر، كما أن الغضروف هابط بفتحة الجزء الأيسر، وهو ما يجعلني غير قادرة على التنفس بشكل طبيعي؛ حيث أعاني من بعض أعراض الاختناق، وقد رد الطبيب على هذا بأن هذا هو أنفي وأن ما عليّ فعله هو الانتظام على بعض التمرينات حتى يرجع الغضروف.

نصائح دكتور عبدالله لمرضاه قبل الجراحة

عادةً ما يقوم الدكتور عبدالله بتقديم بعض النصائح للمرضى المقبلين على أي نوع من الجراحة، ومن هذه التعليمات ما يلي:

  • الامتناع عن استخدام أي مستحضرات تجميل من كريمات ومكياج قبل الجراحة.
  • الامتناع عن استخدام البرفيوم بأنواعها المختلفة ومنتجات إزالة التعرق.
  • الامتناع عن تقنيات حقن الكولاجين، الشمع، والتقشير الكيميائي وغيره من تقنيات إزالة الشعر قبل الجراحة.
  • تفادي المشي لمسافات أو أوقات طويلة بالممشى، ومن الأفضل عدم التعرض لأشعة الشمس بأي شكل من الأشكال ولا لأي وقت مهما كان بسيطًا في وجهة نظر المريض.
  • الامتناع عن العادات السلبية كالتدخين نهائيًا قبل الجراحة.
  • الامتناع عن تناول مشروبات الصودا، والمشروبات الغنية بالكافيين كالنّسكافيه، القهوة، والشاي قبل مدة من وقت العملية.
  • في حالة استخدام أي من العلاجات التي تزيد من سيولة الدم كالأسبرين وغيره، ينبغي إخبار الطبيب دون تردد لاتخاذ الإجراءات المطلوبة.

أسعار دكتور عبدالله

قد يأتي هذا السؤال بعقل كثير من القراء خلال قراءة مقال كهذا، والحقيقة أنه لا يمكن تقديم إجابة شافية وواضحة لسؤال كهذا، فمن المؤكد أن تكلفة كل جراحة تختلف عن الأخرى لعدد من العوامل منها مدى التضرر، المجهود الذي يبذله الطبيب خلال الجراحة، والأجهزة والأدوات التي يحتاج إليها؛ وهو ما يجعلنا غير قادرين على تقديم الإجابة لسؤال كهذا… إلا إنه يمكنكم طرح السؤال على الطبيب بشكل شخصي وخاص أثناء جلسة الفحص والاتفاق؛ لمعرفة كل شيء بدقة… دمتم بخير.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *