علامات الولادة الطبيعية، أعراض الولادة بالتفاصيل

يوجد العديد من أعراض و علامات الولادة التي تدل على قرب موعد ولادة المرأة الحامل، ويلاحظ أنه لا يمكن التنبؤ بالميعاد الدقيق للولادة وإنما يتم حساب هذه المدة تقريبا على فرض حساب آخر ميعاد الدورة الشهرية قبل الحمل وبالتالي يكون مدة الحمل التقديرية ما بين 20 إلى 35 أسبوع، وفيما يلي سوف نتناول أهم علامات الولادة.

أعراض المرحلة الأخيرة من الحمل

هناك أعراض وتغيرات تحدث للمرأة الحامل في الثلث الأخير من الحمل ومنها:

  • صعوبة النوم بوضعية جيدة، فمثلا لا تستطيع المرأة خلال هذه الفترة النوم على ظهرها.
  • يزداد حجم الطفل ووزنه مما يؤدي إلى ضغط أوردة ظهر الأم ينتج عنه بطء في سريان الدم إلى منطقة القلب، ولذلك ينصح الأطباء المرأة الحامل النوم على الجانب الأيسر أثناء المرحلة الأخيرة من الحمل.
  • الشعور ببعض الألم في منطقة الركبة وظهور بعض الاوردة باللون الأزرق مع إمكانية حدوث دوالي للرجل بالنسبة للمرأة الحامل.
  • من علامات الولادة أيضا الشعور بالتنميل المستمر في الساقين والقدم واليد، والجدير بالذكر أن سبب ذلك بطء تدفق الدم، وقد يسبب أيضا الشعور بالدوار.
  • الشعور بالألم في منطقة الرحم وارتخاء عضلات البطن والأربطة التي تساعد الرحم بشكل كبير تمهيدا لعملية الولادة.
  • شعور المرأة الحامل بضيق شديد في التنفس نتيجة قيام الجنين بالدفع عند منطقة الرئتين.
  • زيادة ملحوظة في حجم الصدر ونزول اللبأ (سائل أصفر اللون ينزل في المرحلة الأخيرة من الحمل)، ونزول بعض الإفرازات المهبلية.
  • عدم الشعور بحركة الجنين وذلك بسبب زيادة حجمه مما يؤدي إلى عدم توافر مساحة كافية في الرحم تسمح له بالتحرك.

علامات الولادة

علامات الولادة الطبيعية

في الحقيقة لا توجد علامات أو أعراض دقيقة للتنبؤ بحدوث الولادة قريبا، نظرا لاختلاف هذه العلامات من امرأة لأخرى، وفيما يلي أشهر علامات الولادة:

  • نزول رأس الطفل إلى حوض الولادة، ويحدث ذلك الأمر قبل حوالي أسبوعين تقريبا من الولادة، كما أن هناك بعض النساء اللاتي لا تشعر به.
  • الحاجة المستمرة إلى التبول، وذلك لأن عملية انزلاق رأس الجنين إلى الحوض يؤدي إلى عملية الضغط على مثانة المرأة وبالتالي تحتاج إلى التبول باستمرار.
  • نزول المخاط من عنق الرحم نتيجة انزلاق رأس الجنين داخل الرحم، حيث تخرج كتل سميكة من المخاط عن طريق المهبل.
  • كبر حجم عنق الرحم بشكل ملحوظ في الأيام القليلة التي تسبق عملية الولادة بالإضافة إلى أنه يصبح أكثر رقه ومرونة.
  • الشعور بالألم في منطقة أسفل الظهر وكذلك في منطقة المفاصل والحوض.
  • المغص الشديد في منطقة الحوض والشعور بنفس الألم المصاحب للدورة الشهرية.
  • من الممكن أن يحدث إسهال عند المرأة الحامل قبل يوم أو يومين من عملية الولادة.
  • نزول بعض الإفرازات المهبلية المصاحبة قطرات من الدم.
  • حدوث تقلبات في منطقة البطن مما يعمل على شعور الأم بأن بطنها مشدودة.
  • تشعر المرأة الحامل قبل ولادتها ببعض الاضطرابات النفسية والعصبية، وأحيانا تشعر إلى الحنين إلى العائلة.

علامات الولادة

علامات تدل على الولادة خلال ساعات

هناك علامات أخرى تدل على اقتراب الولادة بشكل كبير أكثر من أي وقت مضى ومنها ما يلي:

  • الحاجة إلى التبول بشكل غير طبيعي ومتكرر.
  • الإسهال الغزير والشعور المستمر بالغثيان.
  • زيادة الألم التي تسببه الانقباضات داخل الرحم.
  • إحساس المرأة بالقوة والطاقة الكبيرة.
  • الصعوبة في التنفس بشكل كبير.
  • إفراز قطرات الدم بشكل كبير نوعا ما.
  • خروج (سدادة المخاض) التي كانت تسد عنق الرحم أثناء فترة الحمل.

وبذلك نكون وصلنا إلى نهاية مقالنا بعنوان علامات الولادة الذي تناولنا فيه الأعراض التي تدل على المرحلة الأخيرة من الحمل وكذلك العلامات التي تدل على اقتراب موعد الولادة بشكل كبير.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *