فوائد واضرار العرقسوس وتأثيره علي جسم الإنسان

العرقسوس هو أحد المشروبات المشهورة حول جميع أنحاء العالم وخصوصا في دول الوطن العربي ويجود العديد من فوائد واضرار العرقسوس التي تختلف حسب كمية تناوله وكيفية تحضيره، ومن خلال هذا المقال سوف نتعرف علي أهم فوائد واضرار العرقسوس وكيفية الاستفادة من تناوله وتجنب مخاطرة.

فوائد واضرار العرقسوس

العرقسوس هو أحد النباتات الشجرية المعروفة وتنمو أشجار العرقسوس في العديد من مناطق العالم ومن أشهر البلدان المعروفة بزراعتها مصر وسوريا وعدة أماكن أخرى في قارة آسيا.

مادة العرقسوس نفسها يتم استخراجها من جذور الأشجار، وتتميز بمذاقها السكرى والحلو، كما أنها قابلة للمضغ والأكل مثلها مثل الحلويات العادية، كما تتعدد أنواع العرقسوس باختلاف الجذور التي تجتذب منها، وبالتالي يختلف مذاقها.

ويتم استخدام مادة العرقسوس نظرا لكونها ذات مذاق رائع ولذيذ في عمل العصائر والمشروبات الخاصة في العديد من المطابخ العربية والعالمية.

ويفضل الكثير من العرب تناول مشروب العرقسوس البارد مع وجبة الإفطار أثناء شهر رمضان المبارك.

ويمتلك العرقسوس بوجه عام العديد من الفوائد الصحية التي تعود على جسم الإنسان، ولكن مع ذلك يسبب العرقسوس أضرار وخيمة تضر بالجسم، وذلك في حالة سوء استخدامه أو تحضيره بطريقة خاطئة.

وإليك أبرز فوائد واضرار العرقسوس:

فوائد واضرار العرقسوس

فوائد العرقسوس

1.  علاج عسر الهضم

  • من أهم فوائد تناول العرقسوس المأكول أو المشروب علاج عصارات الهضم والعمل على تنظيم عمليات الهضم بشكل سلس وصحي مما يمنع التعرض لمشاكل في الجهاز الهضمي للإنسان.
  • كما يساهم العرقسوس في التخفيف من الآلام المصاحبة لمرض عسر الهضم الوظيفي الذي يسبب ألم شديد في الجزء العلوي من البطن مما يجعل المريض غير مستقر طوال الوقت.
  • وفي دراسة علمية حديث أجريت عام 2004 تم إثبات فعالية مجموعة من الأعشاب المستخلصة بشكل خاص في علاج الأعراض والمخاطر المصاحبة لمرض عسر الهضم وكان من ضمن هذه الأعشاب العرق سوس.

2.   تهدئة المعدة

  • تحتوي جذور العرقسوس على مجموعة من العناصر الغذائية الهامة مثل الفلافونويدات النباتية المعروفة بأنها مضادة للالتهابات وبالتالي تعمل كمهدئ في حالة حدوث أي ألم في المعدة أو الجهاز الهضمي بشكل عام.
  • بالإضافة إلى ذلك تحتوي مادة العرقسوس على حمض الجلسريزيك المشهور بقدرته على قتل البكتيريا وطرد السموم التي توجد داخل القولون في الجهاز الهضمي.
  • لذا يعتبر تناول مادة العرق سوس كمشروب بانتظام من الأمور الصحية والمفيدة للجسم والتخلص من الألم المصاحبة للجهاز الهضمي.

3.   التخلص من مرض السكر

  • تساهم جذور العرق سوس عند تناولها في شكل مشروب أو مأكول في خفض نسبة الكوليسترول الموجود بشكل كبير عند الأشخاص المصابين بمرض السكر.
  • وكما أشرنا سابقا أن مادة العرقسوس تحتوي على عناصر مضادة للأكسدة وبالتالي عند تناوله بشكل منتظم يؤدى ذلك إلى تنظيم معدلات السكر في الدم.
  • وفي دراسة علمية نشرتها مجلة Nutrition عام 2002 يعمل العرق سوس علي خفض نسبة الإصابة بالعديد من الأمراض المصاحبة لمرض السكر والتي من أهمها أمراض القلب، وتجلط الأوعية الدموية.

4.   علاج مرض السرطان

  • تشير العديد من الدراسات الحديثة قدرة مادة عرق السوس في معالجة مرض السرطان، حيث تعمل العناصر المكونة له في القضاء على الخلايا السرطانية المسببة للعديد من أنواع المرض المزمن.
  • ومن أهم الخلايا التي تستطيع مادة العرق سوس القضاء عليها الخلايا المسببة لسرطان الدم وسرطان الثدي وسرطان البروستاتا.
  • ووفقا للتجارب العلمية في الطب الصيني الحديث تم دمج مادة العرق سوس إلى الأعشاب الطبية المستخدمة في التخلص من مرض السرطان والاعتراف به كأسلوب من الأساليب العلاجية للتخلص من السرطان.

5.   علاج الأمراض الجلدية

  • تشير العديد من التجارب العلمية الحديثة إلى وجود تأثير إيجابي في علاج الالتهابات الجلدية للإنسان عند استخدام أوراق العرق سوس ووضعها أماكن الإلتهاب.
  • بالإضافة إلى ذلك عند وضع ورق نبات العرق سوس علي الجلد الملتهب يتم طرد البكتيريا المصاحبة للجروح والعمل علي الحفاظ علي نظافة الجلد.

فوائد واضرار العرقسوس

اضرار العرقسوس

على الرغم من الفوائد العديدة التي تمتلكها مادة العرق سوس إلا أنه في بعض الحالات التي يتم تحضير مأكول أو مشروب العرقسوس بطريقة خاطئة أو الإفراط في تناوله يؤدى ذلك إلى نتيجة سلبية، وبالتالي يسبب العديد من الأضرار ومن ضمن تلك الأضرار ما يلي:

1-   ارتفاع في معدلات ضغط الدم

  • يؤدي الإفراط في تناول مشروب عرق السوس إلى زيادة معدلات الضغط الدم بشكل كبير، خصوصا للأشخاص المصابون بالضغط في الأساس.
  • وبالتالي ينصح الأطباء الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم الابتعاد عن تناول عرق السوس بأي من أشكاله حتى لا يصابون بأعراض وخيمة والتي من ضمنها الشعور بالخمول في أجزاء عديدة من الجسم والتورم، بالإضافة إلى الصداع المستمر.

2-   الإصابة بأمراض القلب

  • عند تناول مشروب عرق السوس بكثرة يؤدى ذلك إلى زيادة نسبة الماء داخل الجسم، مما يسبب احتباس كميات كبيرة من الماء وبالتالي يؤدى ذلك إلى وجود مشاكل كبيرة في القلب.
  • ومن أهم الأضرار التي تسببها مادة عرق السوس عدم انتظام معدلات ضربات القلب، وبالتالي ينصح خبراء التغذية الأشخاص المصابين بالقلب تجنب تناول نبات عرق السوس سواء في شكل المشروب أو مأكول.

3-   أضرار للأطفال

لا يفضل تناول مشروب العرق سوس للأطفال التي تقل أعمارهم عن عشر سنوات، حيث يؤدي الإفراط في تناول العرق سوس لهذه الفئة العمرية إلى ارتفاع ضغط الدم لديهم بشكل مبالغ فيه، لذلك يجب الابتعاد عن تناول أي من المشاريب أو الحلويات التي تحتوي علي مادة العرق سوس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.