منوعات

طريقة عمل الحلاوة في المنزل لازالة الشعر

الشعر الزائد هو إحدى الأمور المزعجة التي تعاني منها النساء وترغب في التخلص منها بأي طريقة آمنة، ولأن إحدى هذه الطرق هي الحلاوة، سنوضح لكم طريقة عمل الحلاوة لإزالة الشعر بالتفصيل إلى جانب مميزات وعيوب هذه الطريقة… تابعوا معنا.

طريقة عمل حلاوة ازالة الشعر في المنزل

مما لا شك فيه أن مسألة اختيار أنسب طريقة لإزالة الشعر مسألة شخصية بحتة، لا يمكن التدخل بها، أقصى ما يمكن فعله هو ترشيح وطرح الطرق المتاحة لهذا الأمر، ولأن الحلاوة هي إحدى هذه الطرق قررنا أن نوضح لكم كل ما يتعلق بها من حيث طريقة عملها، مميزاتها، وعيوبها… تابعوا معنا.

عمل حلاوة إزالة الشعر بالمنزل

الحلاوة من الطرق الطبيعية التي تقوم بالقضاء على الشعر من جذوره لبضعة أسابيع، والتي يمكن تحضيرها بالمنزل من خلال:

السكر

  • خلط 1 كوب سكر مع 2 ملعقة مياه و 1 ملعقة حامض ليمون فريش.
  • رفع الخليط الذي تم تحضيره بالخطوة السابقة على نار هادئة حتى يتحول إلى عجينة ذات قوام متماسك وطري يمكن التحكم به وفرده على الجلد.

 العسل

يمكن التخلي عن السكر في حالة توفر العسل، وذلك من خلال:

  • استبدال كل من السكر، المياه، وحامضة الليمون بمقدار من العسل الأسود.
  • يتم إضافة رشة ملح بسيطة إلى العسل.
  • يرفع الخليط على نار متوسطة وتستمر عملية التقليب لحين الحصول على عجينة ذات قوام متماسك.

بعض النصائح لاستخدام آمن للحلاوة

بعد أن وضحنا لكم طريقتيّ تحضير الحلاوة بالمنزل، دعونا نوضح لكم بعض النصائح التي من شأنها زيادة أمان عملية إزالة الشعر بواسطة الحلاوة، والتي منها:

  • عدم استخدام عجينة الحلاوة عندما تكون ساخنة؛ لأنها قد تصيب الجلد بحروق بالغة.
  • التأكد من جفاف المنطقة التي سيتم فرد الحلاوة بها قبل بدء عملية الفرد؛ لأن الماء قد يفسد الحلاوة.
  • من الأفضل التخلص من أي ثياب كليًا في الجزء الذي سيتم إزالة الشعر منه لمنع تكون أي بقع عليه.
  • يفضل أن يكون اتجاه فرد الحلاوة هو نفس اتجاه ظهور الشعر من الجلد، إلا أن عملية جذب ونزع الحلاوة عن الجلد بعد هذا تكون في الاتجاه المضاد.

مميزات الحلاوة لإزالة الشعر

بعد أن وضحنا لكم طرق تحضير الحلاوة والنصائح الواجب مراعاتها عند استخدامها، دعونا نستعرض معكم مميزات استخدام الحلاوة، والتي منها:

  • طريقة آمنة تضمن إزالة الشعر من جذوره، ومن ثم التمتع ببشرة ناعمة بلا أي شعر لوقت طويل نسبيًا قد يبلغ ثلاث أسابيع.
  • زيادة نعومة البشرة؛ فَالحلاوة تجعل البشرة تشبه الحرير في نعومتها بسبب إزالة الشعر من جذوره، إلى جانب إزالة خلايا الجلد الميتة التي تمثل جزء من أول طبقات الجلد.
  • تجعل الشعر ينمو بشكل أنعم وكثافة أقل بعد كل استخدام عكس الكثير من وسائل إزالة الشعر الأخرى.

أضرار استخدام الحلاوة

بعد أن وضحنا لكم مزايا استخدام الحلاوة للبشرة، دعونا نوضح لكم أضرارها التي يجب أن نحيطكم علمًا بها، والتي تتمثل في:

  • مؤلمة للغاية خلال مرحلة النزع التي تلي الفرد على الجلد، خاصةً عند استخدامها بالأجزاء الحساسة من الجلد كالبكيني وأسفل الذراعين.
  • لا تصنف كطريقة سهلة عند مقارنتها بطرق إزالة الشعر الأخرى، وذلك لكثرة المجهود وطول الوقت الذي تتطلبه في تحضيرها واستخدامها، كما أن ألم كل نزعة منها يتطلب ترك فاصل زمني بسيط لتخفيف شدة الألم، وهو ما يزيد وقت استخدامها أكثر عكس الطرق الأخرى.
  • عادةً ما يصاحبها فوضى كثيرة عند اللجوء لاستخدامها.
  • لا يمكن اللجوء إليها سوى في حالة توفر كمية كافية وطويلة من الشعر لتنجح الحلاوة في الالتصاق به ونزعه من جذوره، وهو ما قد يتطلب تأخير إزالة الشعر بعض الوقت للسماح له بالنمو.

للتغلب على مسألة الألم التي تعاني معها الكثيرات، يمكن اللجوء إلى هذه الحيلة، وهي إذابة 3 ملعقة سكر مع قرص من الخميرة بإحدى أكواب المياه، واستخدمي الخليط لتديلك بشرتك بشكل جيد.

قومي بفرد ونزع الحلاوة بعد ذلك بالطريقة التقليدية، ولا مانع من استخدام زيت القرنفل أو معجون الأسنان إذا رغبتي، على أن يخضع المكان الذي سيتم إزالة الشعر منه لخمس دقائق وهو ما سيقضي تمامًا على الشعور بالألم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى