فيدروب نقط Vidrop الجرعة، دواعي الإستعمال

إن نقص الفيتامينات والعناصر من جسم الإنسان يؤدي إلى العديد من المشكلات التي يمكن تجنبها من خلال تعويضها ببعض المكملات الغذائية مثل: فيدروب نقط، حيث تساعد تلك المكملات أجهزة الجسم أن تقوم بوظائفها الحيوية في أكمل صورة ممكنة لها.

دواء فيدروب نقط Vidrop 

يحتوي فيدروب نقط على فيتامين د الذي يعد من الفيتامينات الهامة جدا لصحة الإنسان، والذي يكون دوره الأساسي أنه يساعد العظام على امتصاص الكالسيوم وتقويتها، كما يعمل على منع إفراز هرمون الباراثورمون الذي تفرزه الغدة الجاردرقية.

إن هرمون الباراثورمون الذي يمنع إفرازه فيتامين د يكمن وراء السبب في ضعف العظام؛ لأن له دور كبير في امتصاص الكالسيوم من العظام، بذلك يظهر أهمية هذا الفيتامين الذي يتمثل دوره في محورين هامين: بناء العظام وتكوينها، ومنع السبب الرئيسي في ضعفها.

إن أهم اعراض نقص فيتامين د هو الشعور بالتعب الدائم، والإرهاق المستمر دون بذل شغل، وفقدان التركيز، والشعور آلام متفرقة في الجسم.

فيدروب نقط

دواعي استعمال نقط فيدروب Vidrop 

هناك العديد من الدواعي الهامة التي يصف الطبيب من أجلها دواء فيدروب، ومن أهم تلك الدواعي:

  • قد يصف الطبيب نقط فيدروب للأطفال من أجل الوقاية المبكرة من خطر مرض الكساح ولين العظام.
  • التأكد من وجود قصور حاد في وظائف الغدة الجار درقية.
  • يصفه الطبيب لمعالجة جميع مراحل وأشكال الكساح.
  • يعتبر فيتامين د من الفيتامينات التي لها دور هام في نمو خلايا الجسم وإصلاحها، ويصفه الأطباء في العديد من الحالات المرضية التي تحتاج ذلك.
  • يدخل في علاج العديد من الأمراض الجلدية، مثل: الإكزيما والطفح الجلدي والصدفية.
  • يستخدم لعلاج الظهور المبكر لعلامات الشيخوخة المبكرة على الجلد.
  • يصفه أطباء الجلدية المتخصصون في العناية بالشعر من أجل تحفيز نمو بصيلات الشعر، ومنع تساقطه، وعلاج التلف والتساقط الناتج عن نقص فيتامين د في الجسم.
  • هام جدا للأم المرضعة التي تعاني من نقص فيتامين د من أجل حمايتها من الإصابة بالعديد من المشكلات وهام كذلك لسلامة الطفل من الإصابة بمشكلات العظام.
  • في حالة نقص لبن الأم من فيتامين د قد يصف الطبيب جرعات محددة من دواء فيدروب للطفل الرضيع من أجل تعويض النقص في لبن الام.

جرعة فيدروب نقط Vidrop 

إن من الضروري جدا التنبيه على أن الجرعة المناسبة يجب أن يصفها ويحددها الطبيب، ولا يجب في أي حال من الأحوال وصف العلاج أو تناوله دون إشراف من الطبيب.

يطلب الطبيب في الغالب مجموعة من التحليلات التي تؤكد احتياج الجسم للفيتامين أو عدم احتياجه، ويمكن وصف الجرعة المعتادة على النحو التالي:

  • تكون الجرعة المعتادة التي يحددها الطبيب على حسب العمر والوزن.
  • عادة ما يصف الطبيب لحديثي الولادة 4 نقاط في اليوم.
  • الأطفال حتى العام الأول قد تصلى الجرعة إلى 6 نقاط في اليوم.
  • يمكن أخذ الجرعات منفردة أو مع الطعام.
  • الأم المرضع تحتاج إلى 400 وحدة يوميا تكفي احتياجاتها وتكفي كذلك احتياجات طفلها من الرضاعة منها.
  • الجرعة للأطفال مكتملي النمو: يوصى عادة بأخذ 4 نقاط ابتداء من الأسبوع الثاني وحتى الأسبوع الخامس بعد ولادته.
  • الجرعة للأطفال غير مكتملي النمو: يوصى بأخذ من 4 نقاط إلى ثماني نقاط يوميا خلال السنة الأولى من عمر الطفل.
  • الجرعة لمعالجة الكساح: تضبط الجرعة بعد التحليلات التي يطلبها الطبيب، وصور أشعة العظام.
  • الجرعة لمعالجة كساح الفلوريد: تصل الجرعة إلى 50 نقطة من دواء فيدروب في اليوم لمدة ثلاثة أسابيع.
  • الجرعة للبالغين: يحتاج الشخص البالغ ما يعادل 600 وحدة، والتي قد تصل إلى 2000 وحدة في اليوم، وذلك يعادل من 6 نقاط إلى 20 نقطة في اليوم.

الآثار الجانبية لنقط فيدروب

عند الانتظام على تناول دواء فيدروب نقط قد تظهر بعض الأعراض والآثار الجانبية التي يجب التعرف عليها والانتباه لها، ومن أعم تلك الآثار:

  • يظهر طفح جلدي وتورم واحمرار، وقد يصاحبهم ظهور تقرحات نتيجة التحسس الزائد عند الشخص المريض.
  • الشعور بالتهابات وتورمات في الفم واللسان والشفتين والحلق، وقد تزيد الأعراض إلى الشعور بضيق في النفس.
  • تقشر الجلد في بعض المناطق في الجسم.
  • قد تظهر بحة غريبة في الصوت.
  • الشعور بالعطش المستمر واضطرابات في الشهية وفقدان ملحوظ لوزن في بعض الحالات.
  • الشعور بالضعف العام والتعب المستمر والغثيان.
  • مشكلا في البول، وتظهر في: عدم القدرة على التبول، وتغير في لون البول ملحوظ.
  • إن الأثر الفعال لفيدروب نقط قد يؤدي إلى ارتفاع ملحوظ في نسب الكالسيوم في الجسم، ويمكن التعرف على زيادة الكالسيوم في الجسم من خلال بعض الأعراض مثل: الشعور بصداع، وحالة من الضعف العام والارتباك ومشكلات في المعدة والتقيؤ ووجود البراز الصلب.

موانع استعمال فيدروب

هناك بعض الحالات والأسباب التي يجب معرفتها يمتنع فيها أخذ دواء فيدروب؛ لأنه قد يتسبب في كثير من المشكلات، وأهم موانع الاستخدام:

  • لا يجب على المرضى الذين يعلنون من مرض تكلس العظام والأعضاء تناول أي أدوية تحتوي على فيتامين د.
  • عند ظهور أي أعراض تحسسية بعد تناول جرعات من الدواء.
  • لا توصي منظمة الصحة العالمية بتناول الأم الحامل أي أدوية تحتوي على فيتامينات د، وتعتمد عوضا عن ذلك تناول الأكل الصحي المتكامل من منتجات الالبان، والاسماك، والخضروات وخاصة السبانخ، والبروتينات وخاصة الكبدة.
  • إذا ظهر في التحاليل ارتفاع في نسبة الكالسيوم في الجسم.
  • لا يجب أخذ نقط فيدروب في حالة ارتفاع نسبة الفوسفات والفوسفور في الدم.
  • المرضى الذين يعانون من مشكلات في وظائف الكبد او الكلى عليهم استشارة الطبيب المتابع لحالتهم المرضية.
  • الأشخاص الذين يعانون من تكون الحصى في الكلى.
  • لا يجب أخذ جرعات من فيدروب نقط في حالة حفظه في مكان ليس باردا حيث أنه من الضروري ان يحفظ في مكان لا تزيد حرارته عن 30 درجة مئوية، وبعيدا عن الضوء، كما يجب التأكد من مدة الصلاحية من أجل السلامة.

فيدروب نقط والتخسيس

يعتقد كثير من الناس بأهمية فيدروب في التخسيس وتقليل الوزن، ولكن من المعروف من الناحية العلمية أنه ليس هناك أي علاقة بين نقص فيتامين د والتخسيس والتخلص من الدهون الزائدة في الجسم.

لا يوجد أي ابحاث تؤكد ان تناول جرعات معينة من فيدروب تؤدي على حرق الدهون في الجسم والتخلص كمن الوزن الزائد دون اتباع أي حميات غذائية أو ممارسة الأنشطة الرياضية.

لكن من الضروري توضيح أن تلك العلاقة المزعومة إنما ظهر الحديث عنها بسبب ان نقص فيتامين د يؤثر على قدرة المريض من بذل أي نشاط عضلي بسبب مشكلات العظام التي يعاني منها، ومن ثم يؤثر ذلك من قدرته على الحركة وبالتالي يقل حرق الدهون في الجسم.

كما ان هناك بعض الحالات التي اعتمدت في تخسيس أجسامها على تقليل الطعام بشكل غير متوازن في الجسم مما أدى إلى نقص فيتامين د مما يضطر الطبيب لوصفه في قائمة الفيتامينات التي تنقص في الجسم.

لذلك إن النصائح المتداولة حول أهمية نقط فيدروب لتخسيس الجسم إنما السبب وراءها في علاقته بتقوية العظام ومنع هشاشتها وعلاج المشكلات التي د يعاني منها البعض والتي تؤثر على الحركة عند هذا الشخص.

مع ضرورة التنبيه على أنه لا يجب أخذ فيدروب أو أي دواء يحتوي في مكوناته على فيتامينات هامة للجسم دون التأكد من نقصانها فعلا؛ لان في حالة وجودها في الجسم بنسب معقولة قد يؤدي تناول فيتامينات لا يحتاجها الجسم إلى مشكلات جسيمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.